المنهج المحورى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المنهج المحورى

مُساهمة من طرف نجلاء منصور في الأربعاء أبريل 07, 2010 2:57 pm



بحث فى/المنهج المحورى

مقدم من /نجلاء فتحى منصور

تحت اشراف د/احمد الحجار



محتويات البحث:



1. المقدمة.

2. مفهوم المنهج المحورى.

3. أهداف المنهج المحورى.

4. الأسس التى يقوم عليها المنهج المحورى.

5. المعايير المقترحة لبناء الوحدة فى ظل المنهج المحورى.

6. دور المعلم فى ظل المنهج المحورى.

7. مزايا وعيوب المنهج المحورى.


مقدمة:

يعتبر المنهج المحورى من المناهج الحديثة التى ظهرت كرد فعل للمنهج التقليدى الذى استمر عشرات السنين مركزاً على اهتمامه على المواد الدراسية حتى أصبحت هدفاً فى حد ذاتها وقد أدى ذلك إلى إهمال التلميذ فلم يكترث بميوله ولم ينظر إلى حاجاته ولم يهتم بمشكلاته بل وقدم المواد الدراسية إلى كل التلاميذ دون مراعاة لما بينهم من فروق فردية كما أدى ذلك أيضاً إلى إهمال المجتمع فتوقعت المدرسة داخل أسوارها وعزلت نفسها عن البيئة والمجتمع وقد أدى ذلك إلى فشلها فى القيام برسالتها الاجتماعية وإخفاقها فى تحقيق الأهداف التى خلقت من أجلها.

المقصود بالمنهج المحورى:

· اختلفت الكثير من رجال التربية حول الاتفاق على ما يقصدونه بالمنهج المحورى فبعض المشتغلين فى ميدان المناهج لم يحاولوا بالمرة تعريف المنهج المحورى والبعض الأخر يضمن هذا المفهوم روح التربية الحديثة.

· يرى سايلورSaylor والإسكندر Alexandra أن المنهج المحورى تنظيم يهدف إلى تقديم بعض جوانب التربية العامة فى المدرسة.

· ويعرف رونالد Ronald ونيلسون Nelson المنهج المحورى بأنه تنظيم الخبرات التعليمية التى تقدم لكل المتعلمين حيث إنه يشتق من حاجات المتعلمين والاحتياجات الاجتماعية ومن ألساليبنا فى التفكير وعليه فإن من الأفضل أن تنظيم هذه الخبرات التعليمية كتربية عامة وتقدم للتلاميذ.

· ويستخدم المربى كازول Kaswel المنهج المحورى بأنه سلسلة مثمرة من الخبرات المخططة المبنية على أساس مشكلات ذات أهمية شخصية واجتماعية والتى تعنى بنواحى التعلم الذى يهم كل الشباب بصفة عامة.

· ويعرف بشارة المنهج المحورى بأنه: شكل من أشكال تنظيم الخبرات التقليدية يهدف إلى تزويد جميع التلاميذ بقدر مشترك من المعارف والمهارات التى يحتاجون إليها لمواجهة متطلبات الحياة.

· وعلى ضوء ما جاء فى التعريفات السابقة يمكننا أن نعرف المنهج المحورى بأنه: عبارة عن مجموعة من الخبرات التى يكتسبها التلاميذ والمتعلقة بحاجاتهم ومشكلاتهم العامة. بهدف إشباع هذه الحاجات والوصول إلى طول مرغوب فيها تتعلق بما يعثر منهم من مشكلات.

أهداف المنهج المحورى:

وضع حوالى خمسة وأربعون معلماً من ثمانى مدارس ثانوية بولاية ميشجان فى الولايات المتحدة الأمريكية قائمة بأهداف المنهج المحورى مرتبة حسب أهميتها. ومن أهم هذه الأهداف فى نظرهم هى:

أولاً: الريادة السليمة : وأهم نتائجها:

1. التعرف على كل تلميذ جيداً.

2. تقوية العلاقة بين التلميذ والمعلم.

3. فهم حاجات التلميذ والعمل على إشباعها.

4. تهيئة الفرص أمام التلاميذ من الإظهار إمكاناتهم وتقويتها.

5. تمشى العمل على مستوى كل تلميذ.

6. منح التلاميذ الإطمئنان الهدوء النفسى.

ثانياً: ربط التعلم باكتساب الخبرات: وأهم نتائجه:

1. جعل التعلم واقعياً وملموس الفائدة.

2. الربط بين المعلومات المختلفة عند التلميذ.

3. توسيع معارف التلميذ وتنمية مداركه.

ثالثا: المرونة وعدم التقيد بنصوص محددة وأهم نتائجها:

1. التخلل من الروابط والقيود الزمنية.

2. توفير الزمن الكافى لنواحى النشاط المختلفة.

3. منح التلاميذ الفرصة للعمل خارج المدرسة.

رابعاً: تطبيق النظريات عمليا وأهم نتائجها:

1. تطبيق النظريات العملية على واقع الحياة.

2. جعل التعليم متمشياً مع تطور الحياة.

خامساً: تطبيق الديمقراطية فى العمل وأهم نتائجه:

1. خلق مواطنين صالحين.

2. تمرين التلاميذ على تعدد المسئوليات.

3. تمرين التلاميذ على التفاهم والتعاون.

سادساً: زيادة خبرة المعلم وأهم نتائجها:

1. رفع مستوى قدرة المعلم على التدريس.

2. جعل التدريس عملاً شيقاً ولذيذاً.

وخلاصة القول أن المنهج المحورى يهدف إلى:

1. الربط بين النواحى المختلفة للحياة.

2. توسيع مدى البحث أمام التلاميذ.

3. التعاون بين المعلمين والتلاميذ.

4. التوجيه السليم والإرشاد الجيد للتلاميذ.

5. جعل المشكلات الفردية والجماعية القائمة أساساً للدراسة.

الأسس التى يقوم عليها المنهج المحورى:

1. التركيز على حاجات التلاميذ ومشكلاتهم المشتركة فى ضوء حاجات المجتمع ومشكلاته.

2. ينظم المنهج فى صورة وحدات قائمة على المشكلات وبذلك يتيح الفرصة لإزالة الحواجز بين جوانب المعرفة المختلفة ويقلل من التركيز على المادة الدراسية بحيث لا تكون هدفاً فى حد ذاتها وإنما وسيلة لإشباع حاجة أو حل مشكلة أو تنمية ميل فالمعلومات لا تقدم إلا فى إطار وظيفى أى عند الشعور بأهميتها والإحساس بالحاجة إليها.

3. يشترك كل التلاميذ فى دراسة المنهج المحورى يتعرض جوهرة لإشباع الحاجات الرئيسية وتكوين الاتجاهات العامه وتنمية المهارات الأساسية اللازمة لكل مواطن بصرف النظر عن ميوله أو استعدادته أو قدراته الخاصة.

4. يخصص المنهج المحورى فترة زمنية فى اليوم الدراسى قد تمتد من ثلثه إلى بعضه للقيام بتنفيذ الوحدة وما يرتبط بذلك من أنشطة متنوعة تتمثل فى جميع بيانات أو تلقى معلومات أو التدريب على مهارات أو الدخول فى مناقشات أو تنظيم ندوة أو كتابة تقرير والتخطيط لنشاط معين أو تقويم ما تم عمله.

5. إكساب التلاميذ مهارات التفكير العلمى وذلك عن طريق التدريب على حل المشكلات.

6. ينحصر الدور الرئيسى للمعلم وفقاً لمتطلبات البرنامج المحورى فى المساهمة مع التلاميذ فى اختيار وتحديد المشكلات التى تقوم عليها الوحدات ثم رسم الخطة المناسبة لكل منها ويقوم المعلم أيضاً بإرشاد وتوجيه التلاميذ عند قيامهم بالأنشطة المختلفة لتنفيذ كل وحدة كما يعمل المعلم على إتاحة الفرص أمام التلاميذ لاكتساب مهارات مختلفة.

المعايير المقترحة لبناء وتقويم الوحدة (مرجع الوحدة) فى ظل المنهج المحورى:

1. أن يبنا مرجع الوحدة على أساس فلسفة واضحة ومحدودة التربية.

2. أن يحدد مرجع الوحدة حاجات الطلاب وميولهم.

3. أن يراعى مرجع الوحدة شروط التعلم الجيد.

4. أن يشترك فى بنائه أو تخطيط معلمون متنوعون يمثلون العديد من مجالات الدراسة.

5. أن يتضمن مرجع الوحدة طرائق معينة تسمح للطلاب بالمشاركة فى تخطيط وإنجاز وتقويم العمل.

6. أن يقدم مرجع الوحدة أنشطة اجتماعية مناسبة للطلاب.

7. أن يقدم مرجع الوحدة الخبرات التى تضمن لدى الطلاب التفكير التأهلى.

8. أن يراعى المرجع الظروف والإمكانات الخاصة بالمدرسة.

9. أن يحدد المرجع المصادر المتاحة فى المجتمع المحلى والتى سوف تفيد فى دراسة الوحدة التعليمية.

10. أن يتضمن مرجع الوحدة العديد من المقترحات التى تفيد أكثر من صف دراسى فى ظل المنهج المحورى.

دور المعلم فى ظل المنهج المحورى:

تتعدد مهام المعلم فى ظل المنهج المحورى حيث يقوم بعدة أدوار مثل:

1. المعلم كمشارك: ينظر إلى المعلم فى ظل المنهج المحورى باهتمام واحترام حقيقين ليس لأنه مستمع ولكن لتوجيهاته وأفكاره القيمة للجماعة التى يقوم بتعليمها.

وهكذا يكون الدور الأول للمعلم فى ظل المنهج المحورى متمثلاً فى قيامه بالمشاركة والابتعاد عن الديكتاتورية والتسلط ولا يقف من العملية التعليمية موقف المشاهد أو المتفرج سواء على مستوى التخطيط أو على مستوى التنفيذ أو على مستوى التقويم بالنسبة للمشروعات الجماعية.

2. المعلم كصديق وكمستشار: يتمثل الدور الثانى للمعلم فى ظل المنهج المحورى فى كونه صديقاً ومستشاراً لكل طالب أو متعلم، وذلك نتيجة الوقت الطويل الذى يقضيه مع طلابه.

ولا يقوم المعلم فى ظل المنهج المحورى بفرض المعلومات أو إلقائها على الطلاب بل يساعدهم على اكتسابها من أجل إشباع أو تحقيق أهدافهم.

3. المعلم كخبير: يكون المعلم فى ظل المنهج المحورى صاحب خبرة عميقة وشاملة حيث يمكنه معرفة المصادر المتاحة وأماكن وجودها وكيفية الحصول عليها، كما يمكنه مساعدة الطلاب على كيفية استخدام المكتبة واستخدام دليل الدوريات العلمية.

كذلك يفهم المعلم مبادئ وأسس التخطيط المشترك بالإضافة إلى العديد من التكنيكات أو الفنيات الخاصة بالقراءة أو الإطلاع كما أنه ملم بكيفية التقويم الفردى والتقويم الجماعى.

مزايا وعيوب المنهج المحورى:

أولاً: مزايا المنهج المحورى: يتميز المنهج المحورى بعدد من المزايا تجعل من هذا التنظيم المنهجى يتفرد بخصوصية تجعل منه منهجاً تعليمياً مثالياً يشبع التلاميذ من خلاله حاجاتهم ومن أهم المميزات التى يختص بها المنهج المحورى ما يلى:

1. يتيح المنهج المحورى فرص أمام التلاميذ لتدريبهم عملياً على مواجهة مشكلات الحياة ويتمشى مع حاجاتهم وميولهم ومشكلاتهم ويوفق فى ذلك بين مشكلات الفرد وحاجاته ومشكلات المجتمع واحتياجاته.

2. يتخطى المنهج المحورى حدود المواد الدراسية ويستخدم المادة العملية فى حل المشكلات ويربط بين المواد العلمية المختلفة ربطاً طبيعياً يساعد على تكامل نمو التلاميذ.

3. يساعد المنهج المحورى التلاميذ على تنمية ميولهم الخاصة بدون إهمال تنمية القدرات الضرورية للنجاح فى المجتمع كما يتيح فرص التدريب المهنى والتدريب على استخدام وقت الفراغ.

4. يهيئ المنهج المحورى اتصالاً قوياً بين المعلم وتلاميذه ويعترف بعملية التوجيه كمسئولية هامة من مسئوليات المعلم فى أى برنامج تربوى لإعداد النشئ لحياة مثمرة.

5. يؤكد المنهج المحورى ضروره تعاون المعلمين على وضع خطة من خبرات التلاميذ التربوية ويؤكد أهمية اشتراك التلاميذ مع المعلمين فى تخطيط خبرات تعلمهم ونشاطهم.

6. يدرب المنهج المحورى التلاميذ على العمل الجماعى وينمى عندهم العديد من القدرات والمهارات.

ثانيا: عيوب المنهج المحورى:

ومن أبرز العيوب والانتقادات فى المنهج المحورى ما يلى:

1. عدم وجود المعلمين المعدين للتدريس فى المنهج المحورى أن معظم المعلمين فى حاجة إلى تدريب خاص على دورهم فى هذا النوع من التنظيم المنهجى.

2. عدم ارتياح الكثير من المعلمين للمنهج المحورى لأن نشاطهم فيه لا يقتصر على المواد الدراسية التقليدية ويتطلب بالتالى فهما خاصاً ومهارة محددة لم يسبق تكوينها فى الإعداد القبلى.

3. عدم تحمس الإدارة المدرسيه وضآلة عدد ما وراء المدارس الذين يتحمسون لهذا النوع من المناهج.

4. عدم كفاية الأدوات اللازمة والمناسبة فى المدارس وعدم كفاية الوسائل والأدوات التعليمية وضيق حجرات الدراسة على نحو لا يسمح بتطبيق المنهج المحورى.

5. عدم ملائمة المنهج المحورى لمتطلبات التعليم الجماعى والعالى من شروط ومستلزمات وتعليم أكاديمى.
المـــــراجع



1. تنظيمات المناهج وتخطيطها وتطويرها: د. جودت أحمد سعادة، عبد الله محمد إبراهيم - دار الثقافة للنشر والتوزيع - القاهرة.

2. أسس بناء المناهج وتنظيماتها: د. حلمى أحمد الوكيل، أ.د. محمد أمين المفتى - دار المسيرة.

3. المناهج المعاصرة: د. فوزى طه إبراهيم، د. رجب أحمد الكلزة - منشأة المعارف بالإسكندرية.

4. المناهج التعليمية مفهومة، أسسها، تنظيمها: د. محمد هاشم فالوقى - طرابلس 1997م - الجامعة المفتوحة.

نجلاء منصور
مستجد
مستجد

عدد الرسائل: 1
العمر: 28
التميز الشخصي/الهوايات: السباحة
تاريخ التسجيل: 07/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المنهج المحورى

مُساهمة من طرف نور حليم في الأربعاء أبريل 07, 2010 5:17 pm

جزاكى الله خيرا يانجلاء على موضوعك الرائع
واتمنى من الله ان يوفقك ويحقق لك كل ماتتمنى
flower flower flower

نور حليم
مستجد
مستجد

عدد الرسائل: 55
تاريخ التسجيل: 09/03/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المنهج المحورى

مُساهمة من طرف مروة سامى القاضى في الأربعاء أبريل 07, 2010 9:13 pm

شكرا لكى نجلاء على هذا البحث واتمنى لكى دوام الصحة والعافية والتوفيق باذن الله Very Happy Very Happy Laughing Laughing

مروة سامى القاضى
مستجد
مستجد

عدد الرسائل: 32
العمر: 26
التميز الشخصي/الهوايات: الاطلاع على الجديد دائما فى الحياة
تاريخ التسجيل: 14/03/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المنهج المحورى

مُساهمة من طرف ايمان عيسى في الجمعة أبريل 16, 2010 1:20 am

شكرا لكييا نجلاء علي
ما افدتينا به من معلومات
مع تمنياتي لكي بالتوفيق دائما

ايمان عيسى
مستجد
مستجد

عدد الرسائل: 6
العمر: 32
التميز الشخصي/الهوايات: القراءة وحب الاستطلاع
تاريخ التسجيل: 07/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المنهج المحورى

مُساهمة من طرف miss-hasah في الأحد نوفمبر 11, 2012 2:54 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اختي العزيزة نجلاء هل بالامكان ان احصل على نسخة كاملة من البحث.. flower
ارجو الرد والله يسلمك مقدماً Smile
اذا كان يوجد طريقة للحصول على البحث ارجو من الاعضاء افادتيSmile

miss-hasah
مستجد
مستجد

عدد الرسائل: 1
العمر: 24
التميز الشخصي/الهوايات: فنانة تشكيلية
تاريخ التسجيل: 11/11/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى