فضل سجدة الشكر أغلبنا يفتقد فضلها ولا يعرف كيفيتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فضل سجدة الشكر أغلبنا يفتقد فضلها ولا يعرف كيفيتها

مُساهمة من طرف الرائد في الجمعة مايو 28, 2010 12:20 pm

فضل سجدة الشكر

أغلبنا يفتقد فضلها ولا يعرف كيفيتها



ان العبد اذا صلى ثم سجد سجدة الشكر فتح الرب تعالى الحجاب بين العبد وبين الملائكة

فيقول: يا ملائكتي انظروا الى عبدي أدى فريضتي وأتم عهدي ثم سجد لي شكرا على ما أنعمت به عليه

ـ ياملائكتي ماذا له ؟

فتقول الملائكة:ياربنا رحمتك



ثم يقول الرب تعالى :ثم ماذا له؟

فتقول الملائكة:يا ربنا جنتك



فيقول الرب تعالى :ثم ماذا؟

فتقول الملائكة :ياربنا كفاه ماهمه



فيقول الرب تعالى :ثم ماذا؟

فلا يبقى شيء من الخير الا قالته الملائكة



فيقول الله تعالى:ياملائكتي ثم ماذا؟

فتقول الملائكة ياربنا لا علم لنا



فيقول الله تعالى :لأشكرنه كما شكرني وأقبل إليه بفضلي وأريه رحمتي



.


ماذا يضرنا لو سجدنا سجود شكر كل يوم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

تراها سجدة مش صلاة ؟!



ولا يُشترط لسجود الشكر ما يُشترط للصلاة من وضوء واستقبال قبلة وتكبير ؛ لأنه مجرد سجود .

وإن كان الأفضل أن يسجد على طهارة ويكون مستقبلا القبلة .
فمن
تجددت له نعمة ، أو اندفعت عنه نقمة ، فيُسنّ له أن يسجد شكراً لله ، سواء
كان متوضأ أو غير متوضئ ، وسواء كان مُستقبلا القبلة أو غير مستقبل القبلة
.

_________________
((رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ)) .

الرائد
مشرف شعبة الاقتصاد المنزلي والتربية
مشرف شعبة الاقتصاد المنزلي والتربية

عدد الرسائل : 160
العمر : 61
التميز الشخصي/الهوايات : القراءة
تاريخ التسجيل : 06/03/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فضل سجدة الشكر أغلبنا يفتقد فضلها ولا يعرف كيفيتها

مُساهمة من طرف نور حليم في الأربعاء يونيو 09, 2010 4:16 pm

جزاك الله عنا خيرا ايها الرائد العظيم
وبارك الله لك فى علمك وحياتك وصحتك...اًمين

نور حليم
مستجد
مستجد

عدد الرسائل : 55
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد باستفلضة..

مُساهمة من طرف الباشا تلميذ في الأربعاء يونيو 09, 2010 9:30 pm

من قرأ سجدة أو سمعها يستحب له أن يكبر
ويسجد سجدة...
ثم يكبر للرفع من السجود ، وهذا يسمى سجود التلاوة ولا تشهد فيه
ولا تسليم 0أولاً : دليله : عَنْ نَافِعٍ عَنِ ابْنِ عُمَرَ – رضي
الله عنهما - قَالَ : رُبَّمَا قَرَأَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه
عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْقُرْآنَ فَيَمُرُّ بِالسَّجْدَةِ فَيَسْجُدُ بِنَا
حَتَّى ازْدَحَمْنَا عِنْدَهُ حَتَّى مَا يَجِدُ أَحَدُنَا مَكَانًا
لِيَسْجُدَ فِيهِ فِي غَيْرِ صَلَاةٍ ) ( حديث صحيح – أخرجه الإمام مسلم في
صحيحه – كتاب المساجد ومواضع السجود ، وأبو داود في سننه ، والإمام أحمد
في مسنده ) 0قال أبو داود : قال
عبدالرزاق : وكان الثوري يعجبه هذا الحديث وقال أبو داود : يعجبه لأنه كبر
0 وقال عبدالله بن مسعود : إذا قرأت سجدة فكبر واسجد ، وإذا رفعت رأسك
فكبر 0ثانياً : فضله : عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ – رضي الله عنه -
قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : إِذَا
قَرَأَ ابْنُ آدَمَ السَّجْدَةَ فَسَجَدَ ، اعْتَزَلَ الشَّيْطَانُ يَبْكِي
يَقُولُ : يَا وَيْلَهُ وَفِي رِوَايَةِ أَبِي كُرَيْبٍ يَا وَيْلِي
أُمِرَ ابْنُ آدَمَ بِالسُّجُودِ فَسَجَدَ فَلَهُ الْجَنَّةُ ، وَأُمِرْتُ
بِالسُّجُودِ فَأَبَيْتُ فَلِيَ النَّارُ ، حَدَّثَنِي زُهَيْرُ بْنُ
حَرْبٍ حَدَّثَنَا وَكِيعٌ حَدَّثَنَا الْأَعْمَشُ بِهَذَا الْإِسْنَادِ
مِثْلَهُ غَيْرَ أَنَّهُ قَالَ : فَعَصَيْتُ فَلِيَ النَّارُ ) ( حديث صحيح
– أخرجه الإمام مسلم في صحيحه – كتاب الإيمان ) ثالثاً : حكمه : ذهب جمهور العلماء إلى أن سجود التلاوة
سنة للقارئ والمستمع ، لما رواه البخاري عن عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ -
رَضِي اللَّه عَنْه - قَرَأَ يَوْمَ الْجُمُعَةِ عَلَى الْمِنْبَرِ
بِسُورَةِ النَّحْلِ حَتَّى إِذَا جَاءَ السَّجْدَةَ نَزَلَ فَسَجَدَ
وَسَجَدَ النَّاسُ ، حَتَّى إِذَا كَانَتِ الْجُمُعَةُ الْقَابِلَةُ قَرَأَ
بِهَا حَتَّى إِذَا جَاءَ السَّجْدَةَ قَالَ ي: َا أَيُّهَا النَّاسُ
إِنَّا نَمُرُّ بِالسُّجُودِ فَمَنْ سَجَدَ فَقَدْ أَصَابَ وَمَنْ لَمْ
يَسْجُدْ فَلَا إِثْمَ عَلَيْهِ ، وَلَمْ يَسْجُدْ عُمَرُ رَضِي اللَّه
عَنْهم وَزَادَ نَافِعٌ عَنِ ابْنِ عُمَرَ رَضِي اللَّهم عَنْهمَا إِنَّ
اللَّهَ لَمْ يَفْرِضِ السُّجُودَ إِلَّا أَنْ نَشَاءَ ) ( حديث صحيح –
أخرجه الإمام البخاري في صحيحه – كتاب الجمعةعَنْ عَطَاءِ بْنِ يَسَارٍ أَنَّهُ أَخْبَرَهُ أَنَّهُ سَأَلَ
زَيْدَ بْنَ ثَابِتٍ - رَضِي اللَّه عَنْهم - : ( فَزَعَمَ أَنَّهُ قَرَأَ
عَلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَالنَّجْمِ فَلَمْ
يَسْجُدْ فِيهَا ) ( متفق عليه ) 0وقد رجح الحافظ بن حجر أن الترك
كان لبيان الجواز ، وبه جزم الشافعي ، ويؤيد ذلك ما رواه البزار والدراقطني
عن أبي هريرة – رضي الله عنه أنه قال : ( إن النبي صلى الله عليه وسلم سجد
في سورة " النجم " وسجدنا معه ) ( قال الحافظ في الفتح : ورجاله ثقات ) 0وعَنْ
عَبْدِ اللَّهِ ابن مسعود – رضي الله عنه عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّه
عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( أَنَّهُ قَرَأَ وَالنَّجْمِ فَسَجَدَ فِيهَا
وَسَجَدَ مَنْ كَانَ مَعَهُ ، غَيْرَ أَنَّ شَيْخًا أَخَذَ كَفًّا مِنْ
حَصًى أَوْ تُرَابٍ فَرَفَعَهُ إِلَى جَبْهَتِهِ ، وَقَالَ : يَكْفِينِي
هَذَا 0 قَالَ عَبْدُ اللَّهِ : لَقَدْ رَأَيْتُهُ بَعْدُ قُتِلَ كَافِرًا )
( حديث صحيح – أخرجه الإمام مسلم في صحيحه – كتاب المساجد ومواضع السجود )
0ابعاً : مواضع السجود : وهي في القرآن
الكريم خمسة عشر موضعاً 0 فعَنْ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ – رضي الله عنه - :
( أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَقْرَأَهُ
خَمْسَ عَشْرَةَ سَجْدَةً فِي الْقُرْآنِ ، مِنْهَا ثَلَاثٌ فِي
الْمُفَصَّلِ وَفِي سُورَةِ الْحَجِّ سَجْدَتَانِ ) ( حديث حسن – أخرجه
الترمذي في سننه ، وأبو داود في سننه ، وابن ماجة في سننه ، والإمام مالك
في الموطأ ) ، وهي :1)- ( إن
الذين عند ربك لا يستكبرون عن عبادته ويسبحونه وله يسجدون ) ( سورة الأعراف
– الآية 206 ) 02)- ( ولله يسجد من في السماوات والأرض طوعاً وكرها
وظلالهم بالغدو والآصال ) ( سورة الرعد – الآية 15 ) 03)- ( ولله يسجد
ما في السماوات وما في الأرض من دابة والملائكة وهم لا يستكبرون ) ( سورة
النحل – الآية 49 ) 04)- ( قل آمنوا به أو لا تؤمنوا إن الذين أوتوا
العلم من قبله إذا يتلى عليهم يخرون للأذقان سجداً ) ( سورة الإسراء –
الآية 107 ) 05)- ( إذا تتلى عليهم آيات الرحمن خروا سجداً وبكياً ) (
سورة مريم – الآية 58 ) 0 )- ( ألم تر
أن الله يسجد له من في السماوات ومن في الأرض والشمس والقمر والنجوم
والجبال والشجر والدواب وكثير حق عليه العذاب ، ومن يهن الله فما له من
مكرم ، إن الله يفعل ما يشاء ) ( سورة الحج – الآية 18 ) 07)- (
يأيّهَا الذين آمنوا اركعوا واسجدوا واعبدوا ربكم وافعلوا الخير لعلكم
تفلحون ) ( سورة الحج – الآية 77 ) 08)- ( وإذا قيل لهم اسجدوا للرحمن
قالوا وما الرحمن أنسجد لما تأمرنا ، وزادهم نفورا ) ( سورة الفرقان –
الآية 60 ) 09)- ( إلا يسجدوا لله الذي يخرج الخبء في السماوات والأرض
ويعلم ما تخفون وما تعلنون ) ( سورة النمل – الآية 25 ) 010)- ( إنما
يؤمن بآياتنا الذين إذا ذكروا بها خرُّوا سجداً وسبحوا يحمد ربهم وهم لا
يستكبرون ) ( سورة السجدة – الآية 15 ) 0 سورة السجدة – الآية 15 ) 011)- ( وظنَّ داود أنما فتناه ،
فاستغفر ربه وخرَّ راكعاً وأناب ) ( سورة ص – الآية 24 ) 012)- ( ومن
آياته الليل والنهار والشمس والقمر لا تسجدوا للشمس ولا للقمر واسجدوا لله
الذي خلقهن إن كنتم إياه تعبدون ) ( سورة فصلت – الآية 37 ) 0 د13)- (
فاسجدوا لله واعبدوا ) ( سورة النجم – الآية 62 ) 014)- ( وإذا قُرئ
عليهم القرآن لا يسجدون ) ( سورة الانشقاق – الآية 21 ) 015)- ( واسجد
واقترب ) ( سورة العلق – الآية 19 ) 0خامساً : ما يشترط لسجود التلاوة : اشترط جمهور الفقهاء لسجود
التلاوة ما اشترطوه للصلاة ، من طهارة واستقبال قبلة وستر عورة 0قال
الشوكانبي : ليس في أحاديث سجود التلاوة ما يدل على اعتبار أن يكون الساجد
متوضئاً 0وقد ذكر البخاري بَاباً في سُجُودِ الْمُسْلِمِينَ مَعَ
الْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكُ نَجَسٌ لَيْسَ لَهُ وُضُوءٌ ، وَكَانَ ابْنُ
عُمَرَ - رَضِي اللَّه عَنْهمَا - يَسْجُدُ عَلَى غَيْرِ وُضُوءٍ 0وإن
كان راكباً أو ماشياً فسمع السجود ، فيومئ برأسه 0 سادساً : الدعاء فيه : من سجد سجود التلاوة دعا بما شاء ، ولم
يصح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك إلا حديث عائشة وعَلِيِّ بْنِ
أَبِي طَالِبٍ ( حديث طويل ) إلى أن قال : ( 000 وإذا سَجَدَ قَالَ :
اللَّهُمَّ لَكَ سَجَدْتُ وَبِكَ آمَنْتُ وَلَكَ أَسْلَمْتُ سَجَدَ وَجْهِي
لِلَّذِي خَلَقَهُ وَصَوَّرَهُ وَشَقَّ سَمْعَهُ وَبَصَرَهُ تَبَارَكَ
اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ ) ( حديث صحيح - أخرجه الإمام مسلم في
صحيحه – كتاب صلاة المسافرين ) 0 سابعاً
: السجود في الصلاة : يجوز للإمام والمنفرد أن يقرأ آية السجدة في الصلاة
الجهرية والسرية ويسجد متى قرأها 0عَنْ أَبِي رَافِعٍ – رضي الله
عنه - قَالَ : صَلَّيْتُ مَعَ أَبِي هُرَيْرَةَ – رضي الله عنه - صَلَاةَ
الْعَتَمَةِ فَقَرَأَ إِذَا السَّمَاءُ انْشَقَّتْ ، فَسَجَدَ فِيهَا
فَقُلْتُ لَهُ : مَا هَذِهِ السَّجْدَةُ ، فَقَالَ : سَجَدْتُ بِهَا خَلْفَ
أَبِي الْقَاسِمِ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فَلَا أَزَالُ
أَسْجُدُ بِهَا حَتَّى أَلْقَاهُ ) ( حديث صحيح – أخرجه الإمام مسلم في
صحيحه – كتاب المساجد ومواضع السجود ) 0 قال
النووي : لا يكره قراءة السجدة عندنا للإمام كما لا يكره للمنفرد ، سواء
كانت الصلاة سرية أو جهرية ، ويسجد متى قرأها 0 وقال مالك : يكره مطلقاً 0
وقال أبو حنيفة : يكره في السرية دون الجهرية 0

ثامناً : قضاؤه :
يرى الجمهور أنه يستحب السجود عقب قراءة آية السجدة أو سماعها ، فإن أخر
السجود لم يسقط ما لم يطل الفصل 0 فإن طال فإنه يفوت ولا يقضي

الباشا تلميذ
مستجد
مستجد

عدد الرسائل : 64
العمر : 29
التميز الشخصي/الهوايات : حاجات كتير
تاريخ التسجيل : 27/11/2008

http://sherif-222.darkbb.com/index.htm?sid=8437f0b13a611f21b1dd5

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فضل سجدة الشكر أغلبنا يفتقد فضلها ولا يعرف كيفيتها

مُساهمة من طرف الرائد في الخميس يونيو 10, 2010 12:50 am

شكرا على مرورك نور حليمجزاكى الله عنى خيرا وبارك لكى فى كل اعمالك كما اشكرك ياباشا على تعطيرك الموضوع بردك بالاستفاضة وشكرا لك




















_________________
((رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ)) .

الرائد
مشرف شعبة الاقتصاد المنزلي والتربية
مشرف شعبة الاقتصاد المنزلي والتربية

عدد الرسائل : 160
العمر : 61
التميز الشخصي/الهوايات : القراءة
تاريخ التسجيل : 06/03/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فضل سجدة الشكر أغلبنا يفتقد فضلها ولا يعرف كيفيتها

مُساهمة من طرف الباشا تلميذ في الخميس يونيو 10, 2010 2:07 am

جزاك الله خيرا رائدنا العظيم..واسال الله لك دوام الصحة والعافية

الباشا تلميذ
مستجد
مستجد

عدد الرسائل : 64
العمر : 29
التميز الشخصي/الهوايات : حاجات كتير
تاريخ التسجيل : 27/11/2008

http://sherif-222.darkbb.com/index.htm?sid=8437f0b13a611f21b1dd5

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فضل سجدة الشكر أغلبنا يفتقد فضلها ولا يعرف كيفيتها

مُساهمة من طرف حكايات الوادى في الخميس يونيو 09, 2011 10:12 am

جزاك الله خيرا وزادكم من نعمه

حكايات الوادى
مستجد
مستجد

عدد الرسائل : 9
العمر : 32
التميز الشخصي/الهوايات : القراءة
تاريخ التسجيل : 08/06/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فضل سجدة الشكر أغلبنا يفتقد فضلها ولا يعرف كيفيتها

مُساهمة من طرف remas في الإثنين يوليو 25, 2011 11:00 pm

كل عام وانتم بخير بمناسبه حلول شهر رمضان الكريم اعاده الله علينا بالخير واليمن والبركات وبلغنا شفاعه نبيبنا وحبيبينا افضل الخلق والمرسلين سيدنا محمد عليه افضل الصلاه واتم التسليم اللهم بلغنا عمره رمضان وحج البيت

remas
مستجد
مستجد

عدد الرسائل : 7
العمر : 36
التميز الشخصي/الهوايات : كتابه قصص
تاريخ التسجيل : 29/01/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى